البرامج والمشاريع

عودة إلى القوائم البرامج والمشاريع-inner-content

المشروع التجريبي لإدارة الطلب

Demand side management revised AR

لا يمكن تخزين الطاقة الكهربائية بتكلفة قليلة أو بكميات كبيرة، ويجب بالتالي أن يتوازن العرض والطلب في نفس الوقت. لضمان تغذية العرض، يجب أن تكون السعة الإجمالية لتوليد الكهرباء أكبر من الحد الأقصى للطلب. يتزايد الطلب على الكهرباء في كل عام خلال السنوات الماضية، وستكون التكلفة الاقتصادية والأثر البيئي لبناء محطات جديدة لتوليد الكهرباء لتلبية الطلب المتزايد مكلفة جدا.

تقدم تقنيات إدارة الطلب (DSM) تدابير متنوعة للحد من استهلاك الطاقة، بحيث يؤدي إلى طلب يسهل التعامل معه.

Demand side management AR

تعريف

انها عملية إدارة استهلاك الطاقة لتحسين المصادر المتاحة والمخططة لها لتوليد الطاقة. تشتمل إدارة الطلب على جميع الأنشطة التي يمكن أن تؤثر على استخدام العملاء للكهرباء وتؤدي إلى الحد من الطلب على الكهرباء، وهو أمر مفيد للطرفين أي العملاء ومؤسسات الخدمات.

أشكال إدارة الطلب

بمكن لتنفيذ أي من تقنيات إدارة الطلب أن يؤدي إلى أحد أشكال خفض الطلب:

قطع الذروة يشير مصطلح تخفيض حدة الذروة إلى الحد من أحمال الخدمة خلال فترات ذروة الطلب. يمكن لهذا أن يؤجل الحاجة لإنشاء مرافق إضافية لتوليد للطاقة، وسيكون تأثيره الصافي تخفيضا في كل من طلب وقت الذروة والاستهلاك الاجمالي للطاقة. يمكن تخفيض حدة الذروة عن طريق التحكم المباشر بأجهزة العملاء.

حفظ يشير مصطلح الحفاظ إلى خفض الاستهلاك من قبل المستهلكين، ويؤدي إلى انخفاض صافي في كل من الطلب وإجمالي استهلاك الطاقة. يمكن تنفيذ استراتيجية الحفاظ من خلال تحفيز العملاء على استخدام الأجهزة الموفرة للطاقة بشكل أكثر.

تحويل الحمل يتضمن تحويل الأحمال نقل حمل الطلب من فترة ذروة الطلب إلى فترة خارج ذروة الطلب، وتأثيره المباشر هو في تخفيض الطلب خلال فترة الذروة دون تغيير في إجمالي استهلاك الطاقة.

تقنيات إدارة الطلب

  • التحكم المباشر بالأحمال
  • محددات الأحمال
  • برامج تجارية/صناعية
  • تنظيم التردد
  • التسعير على أساس أوقات اليوم
  • المناقصة على الطلب
  • عدادات الكهرباء والأجهزة الذكية

فوائد إدارة الطلب على القطاع

  • تحسين الكفاءة الكلية للطاقة
  • تحسين موثوقية ونوعية إمدادات الطاقة
  • تحسين كفاءة استثمارات وعمليات البنية التحتية لشبكات النقل والتوزيع
  • تقليل مخاطر النقص في الطاقة
  • توفير استثمارات رأس المال لبناء محطات جديدة لتوليد الكهرباء
  • تزويد الطاقة للمستهلكين بشكل أفضل اقتصاديا
  • حماية البيئة

تحديات إدارة الطلب في أبوظبي

  • إقناع المستهلكين بـ "الإنفاق بهدف التوفير"
  • انعدام الحافز للمستأجرين من المباني العالية (وهم غالبية المستهلكين في أبوظبي) للتوفير في استهلاك التبريد؛ إذ أن تكييف الهواء هو في العادة جزء من الخدمات العامة للمبنى ومتضمنة في قيمة الإيجار السنوي للشقق
  • الارتفاع البالغ لدرجات الحرارة ومستويات الرطوبة في فترات ذروة الطلب خلال فصل الصيف تجعل تدابير إدارة الطلب للحد من الاستهلاك غير مرغوب فيها.


أحمال تكييف الهواء في أبوظبي
تشكل أحمال تكييف الهواء قرابة 65% من مجموع الطلب على الكهرباء في فصل الصيف في أبوظبي.

Air conditioning demand in Abu Dhabi AR

المشروع التجريبي لإدارة الطلب – التحكم في مبردات تكييف الهواء
يعمل المكتب حاليا على البدء في مشروع تجريبي لاختبار تكنولوجيا التحكم عن بعد بالمبردات الكبيرة لأجهزة تكييف الهواء في المباني العالية الارتفاع وأبراج المكاتب. الغرض الرئيسي من هذه المبادرة هو اختبار هذه التقانة في البيئة المحلية لأبوظبي وتسجيل انخفاض ذروة الطلب في فصل الصيف. سيمكن للمكتب استنادا لنتائج الدراسة، اقتراح خطط مختلفة لإدخال هذه التكنولوجيا لإدارة ارتفاع الطلب في فصل الصيف بشكل أكثر كفاءة.

المضي قدما

يقترح مستقبليا أن يجري المكتب دراسات تجريبية مناسبة والمزيد من البحوث لفهم سلوكيات المستهلكين في أبوظبي، واختبار إشارات التسعير ومدى ملاءمة التكنولوجيا. ينبغي لهذه الدراسات التجريبية الإجابة على الأسئلة التالية:

  • هل تكفي محفّزات إدارة الطلب لإحداث تغيير في سلوكيات المستهلكين في أبوظبي؟
  • كيف يستجيب المشاركين في مختلف مبادرات إدارة الطلب والتكنولوجيا المستخدمة؟
  • ما هو مستوى الراحة المقبول للمشاركين لتدوير استخدام تكييف الهواء في الأيام البالغة الحرارة والرطوبة؟
  • ما هي تكلفة برامج وحوافز المختلفة وتمكين التكنولوجيا لإدارة الطلب؟

سيمكن للمكتب من نتائج الدراسات التجريبية بشكل عام تقدير مستويات المشاركة والبرامج والميزانية المطلوبة لتحقيق هدف أهداف إدارة الطلب.